وزير النقـل: بحـث كافـة الأمـور الفنيـة اللازمة لتنشيط حركة النقل بين الأردن ومصر

قال وزير النقل يحيى الكسبي ان العلاقات التجارية بين الاردن ومصر في تقدم مستمر، وأن العمل يجري على تطويرها لانسيابية وتسريع الاجراءات المشتركة.
واكد خلال مؤتمر صحفي جمعه بنظيره المصري جلال سعيد وممثل وزير النقل العراقي قيصر الهاشمي أنه تم بحث عدد من الجوانب المتعلقة بالنقل وتبادل الخبرات، ووضع التسهيلات التي تهيئ سبل التقدم على صعيد حركة التجارة والبضائع وعدد من المصالح المشتركة التي تجمع البلدان الثلاثة على صعيد النقل بجميع انماطه.
وقال وزير النقل المصري ان اللقاء يهدف الى مناقشة النقاط ذات الاهتمام المشترك بين الجانبين الاردني والمصري، وبحث القضايا المتعلقة بنقل البضائع والركاب ما بين ميناءي نويبع والعقبة وبحث الاجراءات اللازمة لتقليل الوقت خاصة اثناء فحص البضائع وتفتيشها لتسهيل انسياب البضائع وسرعة دخولها وتبادلها.
واضاف ان الحكومة المصرية نظمت لوزير النقل الكسبي زيارة لميناء نويبع وميناء طابا الاسبوع المقبل لتبادل عدد من الاجراءات والخبرات التي تخدم الجانبين ووضعها موضع التنفيذ، مبينا ان اجتماع الجمعية العمومية للجسر العربي الذي تم اليوم استهدف تعزيز مكانة النقل والتجارة بين الاردن ومصر والجانب العراقي وتعزيز دور ونشاط هذه الشركة التي تخدم قطاع النقل في المنطقة.
وبين ممثل وزير النقل العراقي مكانة العلاقات التي تجمع الاردن والعراق الشقيقين، مؤكدا ان الحدود ليست مغلقة ولكنها لأسباب امنية حفاظا على البضائع والشاحنات وحياة السائقين جرى اغلاقها مؤقتا.
وكانت اللجنة التحضيرية العليا الاردنية المصرية المشتركة اجتمعت برئاسة وزير النقل ونظيره والمصري لمناقشة جملة من القضايا ذات الاهتمام المشترك في مجال النقل خاصة فيما يتعلق بتسهيل الاجراءات الجمركية والامنية والفحص والعمل على ازالة المعوقات والصعوبات لتسهيل حركة التجارة البينية بين الطرفين الشقيقين خاصة المتعلقة بميناءي العقبة ونويبع.
وجرى بحث مشروع التوأمة المتعلق بالميناءين على ان يتم تناوله بصورة تفصيلية خلال اجتماعات اللجنة الفنية المشتركة للنقل البحري المزمع عقدها خلال الشهر المقبل.

وتم الاتفاق على تبادل الخبرات واجراء لقاءات مشتركة ما بين هيئة تنظيم النقل البري في الجانب الاردني وجهاز تنظيم خدمات النقل البري للركاب والبضائع في مصر .
يشار الى ان هذا الاجتماع هو الثالث خلال عشرة ايام الذي جمع العديد من المسؤولين المصريين والاردنيين في عمان للتباحث في عدد من المصالح المشتركة التي تجمع الشقيقتين الاردن ومصر والذي ركز على قطاع النقل.