اللوزي: نقل المجمع الشمالي في إربد إلى موقع جديد
الخميس, نوفمبر 24, 2016

كشف مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل البري المهندس صلاح اللوزي عن توجه قريب لنقل المجمع الشمالي في اربد الى موقع جديد بالقرب من منطقة المدينة الصناعية.

وقال خلال جولة ميدانية على المجمع الحالي ان نقله اصبح ضرورة لا بد منها نظرا لتداخله مع التجمعات السكانية المحيطة به من كل جانب ما تسبب بمشاكل للركاب علاوة على تأثيره على البيئة المحيطة من النواحي الصحية والاجتماعية والبيئية.

وقال انه سيصار الى البدء باتخاذ الخطوات العملية لنقل المجمع بالتنسيق والتعاون مع بلدية اربد الكبرى والجهات ذات العلاقة واجراء الدراسات الفنية والهندسية للمجمع الجديد بشكل يؤهله للتواءم مع مفهوم النقل الحضري الذي ستكون اربد باكورة تطبيقه في المحافظات.

واضاف خلال لقائه المشغلين في محافظة اربد بقاعة غرفة التجارة، ان النقل الحضري بمفهومه الشامل يرتكز على تحديد المسارات وتطبيق المعايير والاشتراطات المتصلة بحداثة الحافلات والالتزام بمواعيد الانطلاق والتردد.

ودعا المشغلين الى العمل بجدية على استعادة ثقة المواطن بمنظومة النقل العام بالالتزام بمواعيد الانطلاق والتردد وتجنب الممارسات والسلوكيات الخاطئة من قبل العالمين على الحافلات.

واكد ان تطبيق هذا المشروع يحتاج الى تكاملية الادوار والجهود مع الجهات والقطاعات ذات العلاقة وتهيئة البنية التحتية الملائمة من شبكة الطرق ومراكز الانطلاق والمجمعات الى جانب تعزيز خدمة التكسي المميز والدفع باتجاه المنافسة على جودة الخدمة.

واعلن ان المسارات الجديدة التي ستحدد في اربد ستعلن امام الجميع وبشكل شفاف يمكن من الدخول في المنافسة على اشغالها واتاحة الفرصة امام المشغلين السابقين ليكون لهم دور في تشغيل المسارات الجديدة بطريقة حضارية تستعيد ثقة المواطن بالنقل العام.

ولفت اللوزي الى ان الهمّ والتحد الاكبر الذي يواجه الجميع في القطاعين العام والخاص ينصب على التقليل من حوادث السير التي تزهق ارواح الكثيرين بشكل اصبح يشكل مشهدا مألوفا كل يوم .

ووعد بدراسة جميع المطالب التي اثارها المشغلون وتركزت حول العمل مقابل الاجر للسيارات الخصوصية وزيادة تعرفة الاجرة الليلية للقطاع العام وتقليل السعة المقعدية لوسائط النقل العام واعادة النظر بالتعرفة في معظم الخطوط العاملة في المحافظة وثبيت مسارات الخطوط بشكل واضح وتطوير الخدمات في مراكز الانطلاق.

وطالب المشغلون بالحد من اصدار التصاريح المؤقتة للعمل على الخطوط داخل المحافظة واعادة النظر بالتأمين الالزامي ونظام الشطب بزيادة العمر الافتراضي للمركبات ومعالجة بعض البنود في قانون النقل رقم 33/2010 خاصة المواد المتعلقة بالتصفية الاختيارية او الاجبارية.

واكد المحافظ العتوم اهمية تضافر الجهود لتطوير قطاع النقل العام وتطبيق مشروع النقل الحضري في المحافظات باعتباره عصب الاقتصاد والنشاط التجاري والصناعي والخدمي بمختلف اوجهه، مشيدا بالجهود التي تبذلها الهيئة في التواصل مع جميع اطراف عملية النقل في الميدان وبحث العقبات التي تعترضه وايجاد الحلول المقنعة لها.

وفي بلدية اربد، اطلع اللوزي على عرض لمخطط المسارات الجديدة التي سيتم الاعلان لاحقا، وتغطي كافة الخطوط العاملة في المحافظة بما فيها استحداث خطوط جديدة نظرا للتوسع السكاني والعمراني.

وزار اللوزي مركز اربد سيتي سنتر التجاري الذي يعد من اكبر المنشآت التجارية على مستوى المحافظة واقليم الشمال، واطلع من القائمين عليه على المشاكل المتصلة بعملية المرور والنقل لخدمة اكثر من خمسين الف زائر يدخلون المركز يوميا