إعتماد واحة معان مركزا لفحص حافلات المعتمرين وعقوبات رادعة للمخالفين
الأربعاء, أبريل 18, 2018

تابعت هيئة النقل البري مع جميع الجهات الشريكة الاستعدادات والاجراءات المتخذة من اجل الخروج بموسم سياحي على ابهى صورة وخصوصا اننا على ابواب شهر رمضان المبارك والذي تكثر فيه رحلات العمرة اضافة الى الاستعدادات لموسم الحج والموسم السياحي.

وجمع اجتماع امس الاحد جميع الجهات المعنية والتي تراسها رئيس هيئة تنظيم النقل البري صلاح اللوزي ومدير ادارة الحدود والاجانب ومديرا حدود العمري والمدورة وادارة ترخيص السواقين والمركبات ونقيب اصحاب الحافلات ورئيس جمعية حافلات النقل السياحي ورئيس جمعية حافلات التاجير من اجل الوقوف على الاجراءات التي اصدرتها الهيئة من تعليمات وانظمة والتي تنظم دخول وخروج الحافلات من المعابر الحدودية وبخاصة غير الاردنية منها ( السعودية) .

ياتي الاجتماع بسبب اقتراب شهر رمضان المبارك والذي تكثر فيه رحلات العمرة اضافة الى اقتراب موسم الحج والسياحة والذي من المتوقع ان يشهد زخما كبيرا لما تحظى به المملكة من سمعة في المجال السياحي ومن اجل الا يكون هناك نقص في الحافلات خلال هذه المواسم والتاكد من جاهزيتها وتحقيقها لشروط السلامة العامة من اجل الحفاظ على مستخدمي وسائط النقل العام وضبط دخول وخروج الحافلات الغير الاردنية والتاكيد على الاتفاقية الموقعة مع هيئة النقل البري السعودي .

واكد رئيس هيئة تنظيم النقل البري المهندس صلاح اللوزي على ضرورة الالتزام بالشروط والتعليمات التي اصدرتها هيئة تنظيم النقل البري وانه لن يسمح لاي حافلة بمغادرة المملكة مالم تكن خضعت للفحص الفني ولديها تصريح بالمغادرة موقع من هيئة قطاع النقل البري .

واضاف انه تم إعتماد واحة معان مركزا لفحص حافلات نقل المعتمرين والحجاج للتأكد من سلامتها ومطابقتها للتعليمات وانه تم الاتفاق على توزيع المسؤولية بين الجهات المختصه بحيث تتولى ادارة الترخيص فحص الحافلة فنيا وتقوم هيئة قطاع النقل البري بمنحها التصريح اللازم بعد ان تستوفي الحافلة جميع المتطلبات اللازمة للحصول على التصريح وتقوم دائرة الحج والعمرة بالتدقيق على اسم الشركات وعلى عقود المعتمرين الخاصة بسكنهم في مكة المكرمة والمدينة المنورة والباجات التعريفية الخاصه بهم.

واكد على موضوع المخالفات بانه سيكون هناك عقوبات رادعة وضرورة الالتزام بالتعليمات والانظمة الصادرة عن الهيئة