النقل البري: 15 كاميرا مراقبة في مراكز الإنطلاق والوصول قريبا
الاثنين, يناير 13, 2020

بدأت هيئة تنظيم قطاع النقل البري، بتنفيذ المرحلة الأولى لتجهيز مركز المراقبة الرئيسي وتوريد وتركيب كاميرات مراقبة في مراكز الانطلاق والوصول وعددها 15 كاميرا وتشمل عدة مناطق في المملكة.

وقالت مديرة الإعلام والاتصال في الهيئة الدكتورة عبلة الوشاح لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) اليوم الأحد، إن مرحلة المشروع الأولى تتضمن تجهيز مركز المراقبة الرئيسي، وتركيب 15 كاميرا مراقبة في مراكز الانطلاق والوصول، وتشمل: مراكز السفريات الموحد (أم صوينية)، والأمير راشد في الزرقاء، والملك عبدالله في الزرقاء، والجامعة الهاشمية، وساحة مبيت الشاحنات في الراشدية.

واشارت الوشاح، الى ان المرحلة الثانية من المشروع ستشمل باقي مراكز الانطلاق والوصول في المملكة، وسيعلن العام الحالي عن عطاء المرحلة الثانية.

واضافت، ان المشروع يتكون من مركز مراقبة رئيسي تابع لإدارة الهيئة في العاصمة عمان يحتوي على جميع المتطلبات الرئيسية لإدامة تشغيل النظام وحفظ المعلومات واسترجاعها، ويعرض البث المباشر لجميع كاميرات المراقبة الموجودة في مراكز الانطلاق والوصول ضمن اختصاص الهيئة الذي سيكون مرتبطا بمراكز مراقبة فرعية موجودة في مكاتب الهيئة في المحافظات، بحيث توفر للعاملين في المحافظات البث المباشر لكاميرات المراقبة التابعة لهم.

واكدت الوشاح، ان هيئة تنظيم قطاع النقل البري (صاحب العمل) تسعى إلى تطوير وإنشاء مركز مراقبة لمراكز الانطلاق والوصول لحافلات النقل العام المنتشرة في المملكة ضمن اختصاص الهيئة، من خلال كاميرات مراقبة توزع في مراكز الانطلاق والوصول عبر الاستخدام الفعال للاتصالات الحديثة وتكنولوجيا المعلومات.

واوضحت، ان المشروع يأتي ليحقق الاستخدام الأمثل لمركبات النقل العام ومراقبة حركة الحافلات والركاب في مراكز الانطلاق والوصول، وإدارة أسطول النقل العام بالشكل الأمثل من حيث توزيع الحافلات على الخطوط المزدحمة في ساعات الذروة، وتوفير الأمان لمستخدمي النقل العام، وتحقيق مستوى أعلى من جودة الخدمات المقدمة للمواطنين.

كما يتيح المشروع لمستخدمي وسائل النقل العام إمكانية عرض صور مباشرة لمراكز الانطلاق والوصول من خلال الموقع الإلكتروني للهيئة أو عبر تطبيقات الهواتف الذكية